ابن زهر الحفيد

ابن زهر الحفيد
هو أبو المجد بن الحفيد أبو بكر بن زهر كان جيد الفطرة حسن الرأي جميل الصورة مفرط الذكاء محبا للبس الثياب الفاخرة اشتغل بالطب على والده فبرع فيه براعة قل من يلحقه فيها وكان شديد النظر لدقائقها وخافياتها. قرأ كتاب النبات تأليف أبي حنيفة الدينوري على أبيه واتقن معرفته. وكان الخليفة أبو عبد اللّه محمد الناصر بن المنصور أبي يعقوب يحترمه كثيرا ويعرف مقدار علمه.
حدث القاضي أبو مروان الباجي قال لما توجه أبو محمد عبد اللّه بن الحفيد إلى الحضرة خرج منه فيما اشتراه لسفره ونفقته في الطريق نحو عشرة آلاف دينار. قال ولما اجتمع بالخليفة الناصر بالمهدية لما فتحها الناصر خدمه على ما جرت به العادة. وقال له إنني يا أمير المؤمنين بحمد اللّه بكل خير من إنعامكم وإحسانكم عليّ وعلى آبائي وقد وصل إليّ مما كان بيد أبي من إحسانكم ما يغنيني مدة حياتي وأكثر وإنما أتيت لأكون في الخدمة كما كان أبي وأجلس في الموضع الذي كان يجلس فيه بين يدي أمير المؤمنين فأكرمه الناصر إكراما كثيرا وأطلق له من الأموال والنعم ما يفوق الوصف وكان مجلسه إذا حضر قريبا منه في الموضع الذي كان يجلس فيه والده الحفيد فكان يجلس إلى جانب الخليفة الناصر الخطيب أبو عبد اللّه محمد بن الحسن بن أبي علي الحسن ابن أبي يوسف حجاج القاضي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبد الملك بن زُهْر

عبد الملك بن زُهْر (464 ـ 557هـ/1072 ـ 1162م) عبد الملك بن زهر بن عبد ...