الحضارة الهندية

الحضارة الهندية
قامت حضارة الهند القديمة على ضفاف أنهارها ودلتاتها. كوادي السند وروافده حيث مقاطعة البنجاب ونهر الغانج وروافده. وأقدم حضارة عرفتها الهند قبل قدوم الآريين كانت في وادي السند. وترجع إلى نحو 2500 ق.م.
حضارة الهند القديمة في عصر الفيدا: (2000 ـ 1000) ق.م.
أقدم عصور حضارة للآريين في الهند هي عصر الفيدا. وهي مجموعة أغنيات استقيت منها المعلومات عن الهنود الآريين. وهي أقدم أثر أدبي في أية لغة هندية ـ أوروبية في الشرق والغرب.
والفيدا هي المعرفة لكسب رضى الخالق. وأهم أسس الحياة الاجتماعية في الهند نظام الطبقات. فقد انقسم المجتمع الهندي إلى خمس طبقات:
1 ـ الكهنة أو البراهمة: ويعتقدون أنهم خلقوا من رأس براهما أو من فمه ويأتي بعدهم.
2 ـ المحاربون: وخلقوا من كتفي براهما ويديه ثم.
3 ـ المزارعون والتجار وأصحاب الحرف وخلقوا من فخذي براهما.
4 ـ الخدم وخلقوا من قدمي براهما وهم من نسل السكان الأصليين ثم.
5 ـ المنبوذون ولا ينتسبون إلى طبقة معينة وهم نحو أربعين درجة.
حضارة عصر البطولة والديانة البراهمية: (1000 ـ 500) ق.م.
مصدر المعلومات عن هذه الفترة ملحمتان تسميان المهابهراتا أو قصة أسرة بهراتا، والرامايانا أو تاريخ راما. وقد ظهر في العصر الحالي ثالوث إلهي مؤلف من براهما الخالق وشيوا المهلك وفشنو الحافظ، والهندوسيون اليوم يتبعون إمّا شيوا أو فشنو والتعليم في هذا العصر كان في طبقة الكهنة أو البراهمة وكان شفهياً حتى لا تصل المعرفة إذا كتبت إلى الطبقات الدنيا.
وظهرت في هذه الفترة عقيدة التقمص بمعنى أن الروح تولد مرات متعاقبة.
وحصلت ردة فعل ضد البراهمة فقامت ثورة ضد الكهنة البراهميين. وظهرت الجينية ومؤسسها مهاقيرا (550 ـ 477) ق.م. الذي كان أسيراً وترك الأمارة وراح يعذب نفسه 12 سنة، حتى جاءه الهدى دون مساعدة الكهنة، وقد أسس رهبنة كان فيها 14000 من أتباعه عندما توفي والطريق المؤدية إلى الخلاص عند الجينيين هي التوبة التقشفية وامتناع الإيذاء لأي شخص كما ظهرت ضمن ردة الفعل ضد البراهمة ـ البوذية ومؤسسها غوماتا سيدهانا (564 ـ 483) ق.م. الذي دعي بوذا أي المستنير.
وقد كان ابن أمير منطقة على حدود النيبال فتنكر لسلطة الفيدا، الكهنة البراهمة وقرر قواعد خلقية خمساً وهي بمثابة الوصايا هي:
1 ـ لا يقتلن احد كائناً حياً. 2 ـ لا يأذن احد ما لم يعطه.
3 ـ لا يقولن احد كذباً. 4 ـ لا يشربن احد مسكراً. 5 ـ لا يقيمن احد على دنس.
ويهتم الطرفان بالسلوك القديم وبالمعرفة الصحيحة ويميلان إلى الرهبنة، والجاينية تشجع الزهد التام وإماتة النفس، بينما البوذية أكثر اعتدالاً، وبقيت الجاينية في الهند بينما انتشرت البوذية في بلاد الشرق الأقصى واعتبر مؤسسا هذين الفكرتين كائنين إلهيين بعد مدة من وفاتهما.
العلوم الهندية القديمة:
عرفت الهند الطب والرياضيات وازدهر الفلك بين القرنين الثالث والرابع الميلاديين، وتأثر بمدرسة الاسكندرية، وتحوي كتب السدهانتا الهندية أهم عناصر الفلك الهندي. ويذكر سارتون أن الهنود ابتكروا على الأغلب الأرقام التسعة والنظام العشري.
وللهنود فضل على المثلثات. كذلك ازدهرت الفلسفة في الحضارة الهندية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دولة الكويت

دولة الكويت تقع دولة الكويت في غرب آسية على الجانب الشمالي الغربي للخليج العربي، وعاصمتها ...