القارة المجهولة

القارة المجهولة

آمن العلماء منذ القدم بوجود قارة سادسة في منطقة القطب الجنوبي، وعلى الرغم من أن رحلات المستكشفين إلى المنطقة بدأت منذ منتصف القرن الثامن عشر إلا أن الوصول إلى القارة المجهولة تأخر حتى مطلع القرن العشرين بسبب طبيعة المنطقة القاسية والمخاطر الكبيرة التي واجهت المستكشفين, وقد كانت بعثة الرحالة الانجليزي روبرت فالكون سكوت علم 1901 أول اقتحام للقطب الجنوبي, لكن الانتصار الحاسم كان في 1911 حين عاد سكوت إلى المنطقة مجدداً ليجد الرحالة النرويجي رونالد امندسن قد سبقه بشهر واحد, ثم توالت الرحلات بعد ذلك حتى منتصف القرن العشرين ونجحت في التعرف على الكثير من معالم القارة, وقد وقعت الدول المتنافسة على القارة القطبية الجنوبية أنتاريكتيكا عام 1959 معاهدة للتعاون في البحث عن الثروات المدفونة تحت أكوام الجليد, وكذلك الحصول على المزيد من المعلومات عن القارة المجهولة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النجم

النجم جرم سماوي مضيء بذاته، على خلاف الكواكب السيارة والأقمار التي هي مظلمة في ذاتها ...