الكتاب

الكتاب

مجموعة من الصحائف المخطوطة أو المطبوعة يضم بعضها إلى بعض بالخياطة أو التغرية أو بواسطة أسلاك معدنية. يكون عادة ذا غلاف ورقي أو ذا غلاف كرتوني, وقد يجلد بالقماش ونحوه. وقديما كان الكتاب عبارة عن مجموعة ألواح فخارية, أو عبارة عن درج من ورق البردي. فأما الكتاب الفخاري فقد عرفه السومريون والبابليون قبل أكثر من أربعة آلاف سنة, وأما الكتاب الدرجي فقد عرفه المصريون في الفترة نفسها تقريبا. والواقع أن المصريين صنعوا من سوق قصب البردي أدراجا طويلة جدا.
ولما كان البردي أخف وزنا وأكثر ملاءمة للكتابة من الفخار فقد أخذت مصر تصدره إلى مختلف بلدان الشرق الأدنى. وعن المصريين اقتبس الإغريق الكتاب الدرجي, وعن الإغريق اقتبسه الرومان بدورهم. ومن لفظة papyrus (البردي) اشتقت لفظة paper (الورق), ومن اسم مدينة جبيل byblos, وهي الميناء الفينيقي الذي أصبح فيما بعد مركزا لتصدير البردي, اشتق الإغريق لفظ biblion وهو اسم الكتاب في لغتهم. ومن كلمة biblion هذه نشأت كلمة bible ومعناها الكتاب المقدس. وحوالي العام 400 للميلاد حل الرق parchment وكان يعد من جلود الخراف والمعيز محل البردي, واتخذ الكتاب شكله الحاضر ذا الصفحات المطوية المضموم بعضها إلى بعض. وفي القرن الثامن للميلاد شرع العرب يستخدمون الورق بدلا من الرقوق, وعنهم أخذته البلدان الأوروبية في القرن الثاني عشر. وقد أنشئ أول مصنع للورق في إنكلترا في القرن الخامس عشر. وحوالي عام 1436 اخترع غوتنبرغ الطباعة بالحروف المعدنية المنفصلة أو المتحركة فكان ذلك الاختراع نقطة تحول في تاريخ الكتاب نقلته من طور المخطوطة إلى طور المطبوعة. وأول كتاب طبع في أوروبا هو الكتاب المقدس الذي طبعه غوتنبرغ في ما بين عام 1452 وعام 1455.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سباحة الطيور

سباحة الطيور تستطيعُ كثيرٌ منَ الطيورِ السِّباحةَ كما تستطيعُ الطيرانَ والتحركَ على اليابسةِ، ولكن أفضل ...