كأس العالم 1982

كأس العالم 1982

شهد مونديال إسبانيا ميلاد النجم الأرجنتيني المدلل دييغو مارادونا الفتى الذي شغل العالم الكروي منذ عام 1982 وحتى يومنا.
المؤشرات الأولية كانت تقول بأن البرازيل هي من سيحمل اللقب نظراً لكوكبة النجوم التي ترتدي الزي الأصفر و الأزرق ولأن المنافسين لم يكونوا في نفس مستواها فإيطاليا تأهلت للمرحلة الثانية بفارق الأهداف عن الكاميرون، والنمسا وألمانيا الغربية تأهلاً بلعبة قذرة وبفارق الأهداف عن الجزائر بعدما استطاع المنتخب الجزائري تحقيق الفوز على ألمانيا بهدفين لهدف في مفاجآت كانت هي الأبرز في هذه البطولة، لتعطي النمسا بطاقة التأهل لألمانيا بهزيمتها بهدف دون مقابل.احتجت الجزائر ومعها كل صوت عادل ولكن الاتحاد الدولي رفض الاحتجاج لتخرج الجزائر بشرف وبفوزين على ألمانيا وعلى تشيلي وخسارة واحدة من النمسا.
وعلى الجانب الآخر تأهلت إيطاليا في مفاجأة أخرى على حساب البرازيل لدور الأربعة بعدما كسبتها في واحدة من أجمل مباريات كأس العالم بثلاثة أهداف لهدفين سجل جميع أهداف إيطاليا باولو روسي الذي سجل في الدقيقة (5) وفي الدقيقة (13) تعادل البرازيل وفي الدقيقة (25) يعاود روسي الكرة ولكن أيضاً البرازيل تعادل عن طريق فالكاو قبل نهاية المباراة بـ (22) دقيقة ولكن روسي يسجل (هاتريك) في الوقت الذي كان ينتظر فيه الجميع فوزاً برازيلياً لتتأهل إيطاليا على حساب أحد أفضل فرق كرة القدم حتى يومنا هذا.
وهناك في الطرف الآخر خاضت ألمانيا الغربية لقاء دراماتيكياً مع فرنسا التي تخلفت بهدف ثم تعادلت عن طريق ضربة جزاء لينتهي الوقت الأصلي بهذه النتيجة وفي الوقت الإضافي تتقدم فرنسا 1/3 وسط تأكيدات بتأهلها ولكن رومينيقيه كان له رأي آخر عندما سجل هدفين ليعادل النتيجة ويرتكن الفريقان لضربات الترجيح وهي التي تؤهل لأول مرة فريق إلى النهائي في كأس العالم وبالفعل استطاعت ألمانيا الغربية أن تصعد على حساب فرنسا بـ (4/5) لتلعب فرنسا وبولندا على الثالث والرابع وتفوز بولندا 2/3.
الدول المشاركة: 24
ـ الدولة المستضيفة: (إسبانيا).
ـ حاملة اللقب: (الأرجنتين).
ـ أوروبا: (إيطاليا ـ بولندا ـ ألمانيا ـ النمسا ـ بلجيكا ـ المجر ـ إنجلترا ـ فرنسا ـ تشيكوسلوفاكيا ـ إيرلندا الشمالية ـ يوغوسلافيا ـ إسبانيا ـ الاتحاد السوفياتي ـ اسكتلندا).
ـ أمريكا الجنوبية: (بيرو ـ تشيلي ـ البرازيل).
ـ أمريكا الشمالية والوسطى: (السلفادور ـ الهندوراس).
ـ إفريقيا: (الكاميرون ـ الجزائر).
ـ آسيا:(الكويت).
ـ أقيانوسيا:(نيوزيلندا).
قسمت الفرق إلى 6 مجموعات:
المجموعة الأولى: بولندا ـ إيطاليا ـ الكاميرون ـ بيرو.
المجموعة الثانية: ألمانيا ـ النمسا ـ الجزائر ـ تشيلي.
المجموعة الثالثة: بلجيكا ـ الأرجنتين ـ المجر ـ السلفادور.
المجموعة الرابعة: إنجلترا ـ فرنسا ـ تشيكوسلوفاكيا ـ الكويت.
المجموعة الخامسة: إيرلندا الشمالية ـ يوغوسلافيا ـ الهندوراس ـ إسبانيا.
المجموعة السادسة: البرازيل ـ الاتحاد السوفياتي ـ نيوزيلندا ـ اسكتلندا.
المباراة النهائية:
جرت المباراة النهائية في 11 تموز/يوليو على ملعب سانتياغو برنابيه في مدريد بقيادة الحكم البرازيلي ارنالدو سيزار كويلو وأمام 110 ألف متفرج.
بعد 6 دقائق على بداية المباراة أصيب الإيطالي فرانشيسكو غرازياني وحل محله اليساندرو التوبيللي. وأتيحت للفريقين فرص عدة للتسجيل لم يحسنا استغلالها. وأضاع انطونيو كابريني فرصة ثمينة لإحراز هدف التقدم للمنتخب الإيطالي بعد إهداره ضربة جزاء في الدقيقة العشرين إثر عرقلة العملاق هانس بيتر بريغل لبرونو كونتي داخل المنطقة. ولما كان اختصاصي ركلات الجزاء وهو غرازياني أصيب وقعت المسؤولية على كابريني الذي سددها ضعيفة مرت إلى جانب القائم ليتنفس الألمان الصعداء.
أما أخطر فرصة فكانت لإيطاليا عندما خاشن المدافع اولي شتيليكه لاعب الوسط الإيطالي أوريالي على حافة المنطقة بطريقة متعمدة كان يستحق على إثرها الطرد خصوصاً أن الأخير كان متوجها إلى المرمى لكن الحكم لم يسحب في وجهه حتى البطاقة الصفراء.وسنحت خلال الشوط الأول فرصة واحدة للألمان عن طريق كلاوس فيشر لكن المدافع فلافيو كولوفاتي أبعد الكرة قبل أن تجتاز خط المرمى.
وفي الشوط الثاني برز برونو كونتي على الجناح وكابريني في خط الدفاع، ونجحت إيطاليا في افتتاح التسجيل بعد 11 دقيقة عندما احتسب الحكم ركلة حرة انبرى لها ماركو تارديللي ومررها إلى كلاوديو جنتيلي الظهير الايمن فرفع الأخير كرة داخل منطقة الجزاء الألمانية وهناك اخطأها الطوبيللي وكابريني لكن باولو روسي كان الأسرع إليها قبل الدفاع الألماني فسدد برأسه داخل مرمى هارالد شوماخر مسجلاً الهدف الأول رافعاً رصيده إلى 6 أهداف في البطولة علما بأنه صام عن التسجيل في الدور الأول قبل أن يفطر على ثلاثة أهداف في مرمى البرازيل في الدور الثاني، ثم هدفين في مرمى بولندا في نصف النهائي.
وكان لا بد للألمان أن يخرجوا من مواقعهم الخلفية ومحاولة إدراك التعادل وهذا ما حصل بالفعل لكن الإيطاليين لم يكتفوا بإبعاد الخطر عن مرمى حارسهم “العجوز” دينو زوف بل اعتمدوا على الهجمات المرتدة.
وجاء الهدف الإيطالي عندما بدأ كونتي هجمة بمواكبة من غايتانو شيريا الذي تبادل الكرة مع روسي ومنه إلى تارديللي الذي بدا وكأنه فشل في السيطرة على الكرة لكنه سددها بطريقة أكروباتنية من حافة منطقة الجزاء خادعة الحارس الألماني معلنة الهدف الثاني. وقبل نهاية المباراة بعشر دقائق قام كونتي بمجهود فردي رائع تخطى فيه أكثر من مدافع ألماني قبل أن يمرر كرة عرضية داخل المنطقة سيطرها عليها الطوبيللي ببراعة قبل أن يسدد داخل المرمى مسجلاً الهدف الثالث واضعاً منتخب بلاده في مأمن من المفاجآت.
وهنا تراجع الفريق الإيطالي إلى الدفاع، واستطاع المنتخب الألماني الغربي أن يسجل هدفاً بواسطة بول برايتنر في اواخر المباراة لكن بعد فوات الاوان. وهكذا أحرزت إيطاليا كأس العالم للمرة الثالثة وعادلت بذلك رقم البرازيل وفشلت ألمانيا بالتالي في تحقيق الإنجاز ذاته بعد فوزها باللقب عامي 1954 و1974، كما أنها فشلت في الثأر من إيطاليا التي تغلبت عليها 4 ـ3 في نصف نهائي مونديال المكسيك عام 1970 في مباراة تاريخية.
إحصائيات البطولة:
ـ أعلى نتيجة في مبارايات كأس العالم هذه كانت 10 ـ1 حيث انتهى لقاء المجر والسلفادور في الدور التمهيدي.
ـ استمرت البطولة 29 يوم من 13 يونيو 1982 حتى 11 يوليو 1982.
ـ المهاجم الإيطالي باولو روسي صاحب أعلى رصيد في الأهداف حيث سجل 6 أهداف نصفها في مرمى البرازيل رومينيقيه سجل (5) أهداف ليحتل المركز الثاني.
ـ أسرع هدف في تاريخ كأس العالم حتى يومنا هذا هو ذلك الذي سجله الإنجليزي روبسون في مرمى فرنسا عند الثانية (27).
ـ فرنسا صاحبة أعلى رصيد من الأهداف في هذه البطولة وبلغ (16) هدفا.
ـ عدد الأهداف التي سجل في هذه البطولة (146) هدفاً بمعدل (81،2) هدف في كل مباراة.
ـ إجمالي عدد الحضور بلغ (1766277) مشجعاً بمعدل (33967) مشجعاً في كل مباراة أما النهائي فحضره جمهور يقدر بـ (90000) مشجع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كأس العالم 1978

كأس العالم 1978 ـ أخيراً و بعد طول انتظار اختار الفيفا الأرجنتين لكى تنظم كأس ...