كأس العالم 2002

كأس العالم 2002

لقد نظمت كوريا و اليابان كأس العالم السابع عشر و قد أثار هذا القرار جدلاً كبيراً انعكس في شعور كلتا الدولتين بالدهشة و الإحباط لأن كلتا الدولتين أرادت استضافة كأس العالم بمفردها، فتتميز اليابان بوسائل الراحة والرياضة الحديثة و في نفس الوقت تتمتع كوريا بعدة إنجازات أهمها المشاركة أربع مرات في كأس العالم.
وقد تقرر أن تلعب نصف المباريات في كوريا (متضمنة مباريات الدور قبل النهائي) ويلعب النصف الآخر في اليابان (متضمنة المباراة النهائية).
الدول المشاركة: 32
ـ الدولة المستضيفة: (كوريا الجنوبية ـ اليابان).
ـ حاملة اللقب: (فرنسا).
ـ أوروبا: (الدنمارك ـ إسبانيا ـ سلوفينيا ـ تركيا ـ البرتغال ـ بولندا ـ ألمانيا ـ إيرلندا ـ إنجلترا ـ السويد ـ إيطاليا ـ بلجيكا).
ـ أمريكا الجنوبية: (البرازيل ـ الأرجنتين ـ البراغواي ـ الأورغواي ـ الأكوادور).
ـ أمريكا الشمالية والوسطى: (المكسيك ـ الولايات المتحدة الأمريكية ـ كوستاريكا).
ـ إفريقيا: (السنغال ـ تونس ـ الكاميرون ـ نيحيريا ـ جنوب إفريقيا).
ـ آسيا:(المملكة العربية السعودية ـ الصين).
قسمت الفرق إلى 8 مجموعات:
المجموعة الأولى: فرنسا ـ الدنمارك ـ الأورغواي ـ السنغال.
المجموعة الثانية: إسبانيا ـ جنوب إفريقيا ـ سلوفينيا ـ البراغواي.
المجموعة الثالثة: البرازيل ـ تركيا ـ الصين ـ كوستاريكا.
المجموعة الرابعة: كوريا الجنوبية ـ البرتغال ـ بولندا ـ الولايات المتحدة الأمريكية.
المجموعة الخامسة: ألمانيا ـ المملكة العربية السعودية ـ الكاميرون ـ إيرلندا.
المجموعة السادسة: الأرجنتين ـ نيجيريا ـ إنجلترا ـ السويد.
المجموعة السابعة: إيطاليا ـ الأكوادور ـ كرواتيا ـ المكسيك.
المجموعة الثامنة: اليابان ـ روسيا ـ بلجيكا ـ تونس.
المباراة النهائية:
أقيمت المباراة النهائية يوم 30 يونيو/حزيران على ملعب يوكوهاما بإدارة الحكم الإيطالي لويجي كولينا وبحضور أكثر من 69 ألف متفرج.
ظهرت المباراة بمستوى فني كبير خاصة من قبل المنتخب البرازيلي الذي كان الطرف الأفضل في الشوط الأول ومعظم وقت الشوط الثاني من المباراة.
جاءت البداية حذرة من الطرفين وخصوصا من البرازيليين في ربع الساعة الأول مع أفضلية للألمان الذين كانوا أكثر سيطرة على الكرة وشكلوا خطورة في التمريرات العرضية. ومالت الكفة إلى البرازيليين ولو أن تمريراتهم لم تكن منظمة، فحصلوا على أربع فرص خالصة للتسجيل من دون أن يستفيدوا منها وأهدر رونالدو ثلاثا منها فيما نابت العارضة عن الحارس الألماني أوليفر كان في إبعاد كرة قوية لكليبرسون. ولم يحصل الألمان على فرص كثيرة للتسجيل لكن انتشارهم ساعدهم كثيرا في التحكم في المجريات في بعض الأحيان فقدموا أفضل شوط لهم منذ انطلاق البطولة من الناحية الفنية.
وبدأت ألمانيا بشكل أفضل في الشوط الثاني وكادت تهز الشباك في مناسبتين لكن الخطر البرازيلي لم يتأخر كثيرا فبانت موهبة رونالدو وريفالدو اللذين يعتبران أخطر ثنائي في هذه النهائيات، حيث فادت ألعابهما المشتركة إلى تسجيل هدف البرازيل الأول في الدقيقة 68 من خطأ فادح لأفضل حارس في البطولة أوليفر كان الذي فشل في السيطرة على تسديدة ريفالدو لتجد المتابع رونالدو الذي يغمز الكرة في المرمى الألماني.
بعد هذا الهدف حاول المنتخب الألماني إدراك التعادل لكنه يصطدم بالدفاع البرازيلي الذي كان في أفضل حالاته ولم يسمح لمهاجمي ألمانيا بشن هجمات خطرة. ومن كرة مرتدة للبرازيل شنها كيلبرسون الذي يمرر كرة أرضية على خط الثمانية عشرة يتركها ريفالدو لرونالدو الذي يسددها زاحفة على يسار الحارس أوليفر كان مسجلاً الهدف الثاني والمنهي لكل آمال الألمان في تعديل النتيجة ليعلن بعد ذلك الحكم الإيطالي كولينا انتهاء المباراة بتتويج البرازيل باللقب الخامس في تاريخها.
إحصائيات البطولة:
ـ توج المهاجم البرازيلي رونالدو هدافاً للبطولة برصيد 8 أهداف وبفارق 3 أهداف عن أقرب منافسيه.
ـ وأخيراً وبعد 34 سنة استطاع المهاجم البرازيلي رونالدو أن يتخطى حاجز سبعة أهداف حيث أنه اعتباراً من مونديال المكسيك 1970لم يستطع أي لاعب أن يحرز أكثر من سبعه أهداف في دورة واحدة.
ـ أحرز في هذه البطولة 161 هدف في 64 مباراة أى بمعدل 52,2 هدفا في المباراة الواحدة.
ـ بلغ عدد الأهداف التي أحرزت في الدور الأول130 هدفا، بينما شهد الدور الثمن النهائي إحراز 17 هدفاً، أما الدور الربع النهائي فقد أحرزت فيه 5 مقابل هدفان في الدور النصف النهائي و5 أهداف في مباراة المركز الثالث وهدفين في المباراة النهائية.
ـ أحرز المهاجم التركي هاكان سوكور أسرع هدف في المونديال وكان في مرمى كوريا الجنوبية في الثانية الحادية عشرة من مباراة المركز الثالث.
ـ بلغ عدد البطاقات الصفراء 272 بطاقة منها 203، أما عدد البطاقات الحمراء فبلغ 17بطاقة.
ـ احتسبت في هذا المونديال 13 ركلة جزاء منها 5 أهدرت.
ـ بلغ إجمالي عدد المتفرجين 2705167 متفرجا، من بينهم 69029 في المباراة النهائية.
ـ أفتتح التسجيل في مونديال 2002 اللاعب بابي بوبا ديوب في المرمى الفرنسي في الدقيقة30 واختتم الأهداف اللاعب رونالدو في المرمى الألماني في الدقيقة 79.
ـ سجل اللاعب البرتغالي بينتو الهدف رقم 1800 في تاريخ المونديال، وسجل الإيطالي كريستيان فييري الهدف ال1900 بينما سجل المهاجم البرازيلي رونالدو الهدف 1916 في تاريخ النهائيات.
ـ رفع رونالدو رصيده في النهائيات بالتالي إلى 12 هدفا بعد أن سجل أربعة في مونديال فرنسا 1998، فعادل رقم مواطنه الأسطورة الشهير بيليه وبات على بعد خطوتين من معادلة الرقم القياسي المسجل باسم الألماني غيرد مولر (14 هدفا).
ـ اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) حارس مرمى وقائد منتخب ألمانيا أوليفركان أفضل حارس في المونديال.
ـ حصل منتخب بلجيكا على جائزة اللعب النظيف.
ـ أكثر الفرق حصولا على بطاقات حمراء هي: البراغواي والبرتغال وتركيا وحصلت كل منها على بطاقتين.
ـ حقق كل من الألماني ميروسلاف كلوزه والبرتغالي باوليتا أفضل إنجاز فردي بتسجيل كل منهما 3 أهداف (هاتريك)، الأول في مرمى السعودية، والثاني في مرمى بولندا في مباريات الدور الأول.
ـ أفضل هجوم كان هجوم المنتخب البرازيلي برصيد 18 هدفا، أما أفضل دفاع فكان دفاع المنتخب الألماني حيث تلقى 3 أهداف فقط أي بمعدل 43 هدفا في المباراة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كأس العالم 1978

كأس العالم 1978 ـ أخيراً و بعد طول انتظار اختار الفيفا الأرجنتين لكى تنظم كأس ...