ميخائيل نعيمة

ميخائيل نعيمة
ولد هذا الشاعر العبقري في بسكنتا من أعمال لبنان وتلقى دراسته الإبتدائية في لبنان، ثم تخرج من احدى كليات روسية، وبعدها من جامعة واشنطن الاميركية وأنهى علومه العالية فيها بعد قدومه من روسيا.
علمه وشعره:
هو النقادة الشهير الذي كان في طليعة السالكين على منهاج النقد الأدبي في اللغة العربية، فأوجد عصراً جديداً تمحص فيه الحقائق الأدبية وتغربل وتوضع في الميزان تحت مجهر البحث ليبين غثها من ثمينها وليظهر ما تحت اثواب ألفاظها من الفن المعنوي، وهذا الشاعر الملهم من الذين وضعوا يدهم على المحراث في حقل الأدب ليحولوا جدبه إلى خصب وقفره إلى جنة غناء، هو شاعر من الطبقة الأولى ومعانيه الشعرية فيها جلال المعاني، يترك الالفاظ مهما كانت درجتها في البلاغة نسياً منسياً، وتلك هي البلاغة بعينها.
أقصوصة الأدب العربي:
لقد كان من السباقين إلى العناية بالأقصوصة في الأدب العربي الحديث، وما يراد بها من الافضاء بالحكمة والعبرة إلى الأذهان بطريق القصة والفكاهة، وله اقاصيص تعالج مواضيع هامة في المجتمع كانت وما زالت موضع اعجاب القوم، والشاعر متشرب من الأدب الروسي وهو اغنى الآداب العصرية وأعمقها، ويرى القارىء في مؤلفاته: كتاب الغربال ورواية الآباء والبنين ومجموعة اقاصيصه وديوانه الشعري، انه ليس للأدب الاميركي اثر يلامس نفسه كما لامسها الأدب الروسي، فصلاها نار واطلقها لتفعل فعلها في ميدان الأدب العربي ومن درر شعره قوله:
تدبين دب الوهن في جسمي الفانيواسعى مجداً خلف نفسي واكفانيفاختار عمري راكضاً متعثراًبأنقاض آمالي واشباح اشجانيوابني قصوراً من هباء وأشتكيإذا عبثت كف الزمان ببنيانيففي كل يوم لي حياة جديدةوفي كل يوم سكرة الموت تغشانيولولا ضباب الشك يا دودة الثرىلكنت ألاقي في دبيبك ايماني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محمد العطار

محمد العطار (1717م ـ 1744م) هو ابن عبيد بن عبد الله بن عسكر الشهير بالعطار ...