أبو الهدى الجندي

أبو الهدى الجندي
(1889 ـ …م)
هو ابن المرحوم محمد بن سليم بن خالد الذي كان حاكم حمص وحماة ومعرة النعمان سنة 1770 م، ولد في حمص سنة 1889، ونشأ بكنف والديه وتعلم في المدارس الأميرية الابتدائية.
وفي سنة 1908 ذهب إلى الجندية وحضر معارك جبل الدروز في حملة سامي باشا الفاروقي الشهيرة التي أدت لاستسلام الدروز وحضر حملة الكرك لتأديب عرب المجالي وبني صخر الذين استسلموا بعد معارك دامية، ودامت خدمته الاجبارية مدة ثلاث سنوات، ومما لا شك فيه أن من العوامل القوية التي كانت سبباً في هجرة السوريين إلى المهاجر، هي الخدمة العسكرية الاجبارية التي طالما قضت على شباب العرب في الحروب والثورات الداخلية المتواصلة.
وفي 3 حزيران سنة 1913 هاجر إلى البرازيل وأقام مدة سنتين يتعاطى التجارة، ثم فتح اربع محلات تجارية في ولاية ميناس، فأقام أبو النصر شقيقه الكبير في محل سان باولو وشقيقه عبد الواحد في الداخل.
وفي سنة 1919 اقترن بآنسة برازيلية، وقد تحسنت احوالهم التجارية فعادوا إلى حمص سنة 1920 وبعدها عاد لوحده إلى البرازيل وذلك سنة 1921 وفتح محلاً تجارياً في بلدة (بطاطيس) وظل كذلك إلى سنة 1930 حيث نقل عمله إلى سان باولو.
ولده عيسى:
ولد بمدينة بطاطيس في البرازيل سنة 1923 ولم ينجب سواه وقد تخرج من المدارس العالية، وهو ألمعي في ذكائه وقد اقترن بآنسة برازيلية وأنجب ولداً سماه (عمر) ولم يعتن والده بتعليم ولده اللغة العربية كما فعل اغلب المغتربين.
خدماته الاجتماعية:
وفي سنة 1937 استلم رئاسة الجمعية الإسلامية واستمر فيها إلى سنة 1950، وساهم بشراء أرض الجامع وتحول مع لجنة بناء الجامع وعمدة الجمعية في البرازيل لجمع التبرعات لهذا المشروع الديني الجليل، وبذل جهداً كبيراً في سبيل مرضاة الله وذكر اسمه العلي في هذا الصقع النائي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يوسف ياسين

يوسف ياسين (1309 ـ 1381هـ/1892 ـ 1962م) يوسف بن محمد ياسين. من كبار العاملين في ...