أحمد بن إلياس الكردي

أحمد بن إلياس الكردي
(1706م ـ 1784م)
هو المرحوم أحمد ابن إلياس الملقب بالأرجاني الصغير، كان والده كرديا. من نواحي شهرزور، ولد في غضون سنة 1706م ثم هاجر وحط رحاله في النبك وتولى الخطابة فيها وتزوج من أهلها ولما رأى بيئتها العلمية لا تتسع لمواهبه رحل من النبك إلى دمشق ونزل بمدرسة الشميساتية وتدرب على العمل فصار طباخاً في هذه المدرسة، وكان عصامياً يلازم حلقات الدراسة فتوسعت معارفه وعلومه. فكان يناضل في انتقاد العلماء وهو في ضنك من العيش، وبدرت منه هفوات حمله طيشه وحمقه على الإقرار بها وخشي إقامة الحد الشرعي عليه فخرج من دمشق خائفاً وتوجه إلى الآستانة واتصل ببعض أركان الدولة وعاش برغد وهناء واختلس برهة التيه، ونسي ما حل به من فاقة وذل، فما استقام حتى نكص على عقبيه لزلة ارتكبها ففارقها وقدم طرابلس وتزوج بها واستقام يعيش من بعض الوظائف، ثم توجه إلى مصر فأجلسه واليها الوزير محمد باشا الشهير بالراغب في أسنى المراتب وامتدحه بقصيدة منها قوله:
هذي مناي بلغتها لأوانهافالحمد للأفلاك في دورانهاالآن قرت بالتواصل أعينطال اغتراب النوم عن أجفانهاكان شاعراً مفلقاً، متيناً في لغته قوي البيان، محققاً متوقد الذهن والفكر ومن غدر شعره ما قاله مضمناً شطراً للفتح النحاس.
بنفسك بادر رمّ بيتك واجتهدوإن لم تجدا حكامه واصطناعهولا تدخل العمار دارك إنهممتى وجدوا خرقاً أحبوا اتساعهوقدم حلب بصحبة الوزير المصري فتوفي فيها يوم الأحد الثاني عشر من رجب سنة 1199هـ مايس 1784م ودفن خارج قنسرين بتربة الشيخ ابن أبي النمير بحلب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محمد العطار

محمد العطار (1717م ـ 1744م) هو ابن عبيد بن عبد الله بن عسكر الشهير بالعطار ...