ادريس بن عبد الله

ادريس بن عبد الله
(… ـ 177هـ)(… ـ 793م)
إدريس بن عبد الله بن الحسن المثنى ابن الحسن بن على بن أبي طالب: مؤسس دولة الأدارسة في المغرب وإليه نسبتها. أول ما عرف عنه انه كان مع الحسين بن علي بن الحسن المثلث، في المدينة، ايام ثورته على الهادي العباسي سنة 169هـ ثم قتل الحسين، فانهزم إدريس الى مصر فالمغرب الأقصى سنة 172هـ ونزل بمدينة وليلي (على مقربة من مكناس وهي اليوم مدينة قصر فرعون) وكان كبيرها يومئذ إسحاق بن محمد فعرفه إدريس بنفسه، فأجاره وأكرمه، ثم جمع البربر على القيام بدعوته، وخلع طاعة بني العباس ؛ فتم له الأمر (يوم الجمعة 4 رمضان 172) فجمع جيشاً كثيفاً وخرج به غازياً فبلغ بلاد تادلة (قرب فاس) ففتح معاقلها، وعاد إلى وليلي، ثم غزا تلمسان فبايع له صاحبها. وعظم امر إدريس فاستمر إلى أن توفي مسموماً في وليلي. وهو اول من دخل المغرب من الطالبيين. ومن نسله الباقي الى الآن في المغرب، شرفاء العلم(العلميون) والشرفاء الوزانيون، والريسيون، والغالبيون، والدباغيون، والكتانيون، والشفشاويون، والودغيريون، والدرقاوقيون، والزكاريون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يوسف ياسين

يوسف ياسين (1309 ـ 1381هـ/1892 ـ 1962م) يوسف بن محمد ياسين. من كبار العاملين في ...