الروماتيزم أو مرض سكولسكي ـ بويو

الروماتيزم أو مرض سكولسكي ـ بويو
Rheumatism

مرض يصيب الجسم كله وخاصة جهاز الدورة الدموية، وقد يكون مصحوباً بآلام وأورام في المفاصل، ويمكن علاج هذا المرض إلا أنه أحياناً قد يصيب القلب حيث تبقى الإصابة مدى الحياة على شكل عيب في القلب أو في عضلته.
وهو مرض خطير لذا يجب الوقاية منه إذ أنه يتسلل إلى الجسم بهدوء حتى يستقر فيه مهدداً حياة المريض بالهلاك.
وقد جاء أول وصف لهذا المرض على لسان ابقراط (460 ـ 377) ق. م.
وفي العصر الحديث يعود الفضل إلى الكشف عن حقيقة هذا المرض إلى العالمين ج. ى ـ سكولسكي وبويو. فلقد كشف الأول عن كنه هذا المرض، بينما تمكن الآخر من الكشف عن تأثير هذا المرض على القلب وعضلته وغشائه.
ومنذ القدم لاحظ الاطباء أن الروماتيزم يتكون بعد انقضاء 10 ـ 20 يوماً على الإصابة بالتهاب في اللوزتين، أو الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية. وفي العصر الحديث تم التوصل إلى معرفة سبب الإصابة إذ يرجع الأطباء ذلك إلى نوع خاص من الميكروبات ـ ستريتبوكول، حيث بينت الدراسات أن أهم ناقل لعدوى الستريبتوكول هم المصابون بالتهاب اللوزتين الحادة المزمنة، إذ ينتقل عبر السعال والعطس أو الرذاذ واللمس. وأكثر ما ينتشر هذا المرض لدى الأطفال، لضعف الأجهزة الدفاعية لأجسامهم. ويظهر هذا المرض بأشكال مختلفة: فقد تصاب المفاصل ولا يصاب القلب، وقد يصيب القلب. كما أنه قد يكون خبيثاً إذ قد تظهر على المصاب أعراض الإصابة باختلال في الجهاز العصبي. وفي الإمكان أن يتقي الناس شر هذا المرض، وذلك بالاهتمام بالصحة العامة وتوفير الغذاء الصحي وممارسة الرياضة وللوقاية منه أيضاً لا بد من التركيز على معالجة التهاب اللوزتين أو التهاب الجيوب الانفية وغيرها من مسببات المرض.
وفي الوقت الحاضر يلجأ الأطباء إلى استعمال المضادات الحيوية في معالجة الروماتيزم ويلجأ الأطباء إلى وسائل أخرى كتقليل كمية السوائل التي يتناولها المريض، وكذلك تقليل كمية ملح الطعام المتناول، وكمية الكربوهيدرات كما تعد الفيتامينات وخاصة فيتامين C جزءاً هاماً من العلاج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*