الفن الإغريقي

الفن الإغريقي
Greek art
لعل من أهم الأسباب التي أدت إلى نشوء الفن الإغريقي، إلى جانب حب الجمال نفسه، طبيعة الديانة اليونانية التي كان آلهتها يتصرفون وكأنهم بشر عاديون وما اتصل بهذه الآلهة من أساطير حاول الفنانون أن يمثلوها في رسومهم وتماثيلهم، وحب اليونان الجامح للألعاب الرياضية ورغبتهم في تجسيد المثل الأعلى للجمال الجسماني في أعمال فنية تتميز بحيويتها ودقة تفاصيلها. ويتمثل فن الرسم، عند اليونان، أكثر ما يتمثل، في الزهريات الخزفية التي تشغل حيزا كبيرا في مختلف متاحف العالم. أما فن النحت فيتمثل عندهم في ما أبدعوه من روائع نابضة بالحياة ينثني فيها الجسم، في كثير من الأحيان، ويتخذ أوضاعا مختلفة تكشف عن دراسات مستحدثة في التشريخ والحركة. وليس من ريب في أن فيدياس هو أعظم الفنانين الإغريق بلا استثناء. ومن الفنون التي عني بها اليونان الموسيقى والغناء والرقص، فقد عرفوا عددا من الآلات الموسيقية البسيطة، وعرفوا الغناء الجماعي، وامتزج الرقص عندهم بهذا الضرب من الغناء حتى صار فنا واحدا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرسائل

الرسائل Letters كتب الإنسان الرسائل منذ القدم، وما يزال. ومن أعتق الرسائل التي وصلت إلينا ...