الفونوغراف (الحاكي)

الفونوغراف (الحاكي)
Phonograph؛ Gramophone
تتألف الأصوات كلها من ذبذبات. والفونوغراف لا يعدو أن يكون أداة تختزن سلسلة من الذبذبات بحيث يمكن إعادة تحويلها إلى موجات صوتية. وإنما يتم اختزان صوت المغني أو موسيقى الفنان أو كلمات الممثل أو الخطيب إلخ.، أثناء عملية التسجيل، في خطوط لولبية دقيقة غائرة تحفرها إبرة خاصة على قرص أو أسطوانة. وعند سماع الأسطوانة المسجلة يحول الفونوغراف الذبذبات المختزنة إلى موجات صوتية هي عبارة عن نفس الأصوات التي صدرت عن ذلك المغني أو الفنان أو الممثل عند (تعبئة ) الأسطوانة. اخترع توماس أديسون Edison الفونوغراف العملي الأول عام 1877 مع العلم أن بعض العلماء الألمان كانوا قد سجلوا الصوت على رقائق قصديرية قبل ذلك بفترة من الزمان. ولم يكن فونوغراف أديسون هذا يعمل بالكهرباء. وفي منتصف العقد الثالث من القرن العشرين ابتكرت طريقة التسجيل بالكهرباء. ولكن التطور الأكبر في هذا المجال حدث عندما اصطنعت طريقة التسجيل على الأشرطة بدلا من الأسطوانات، فانتشرت المسجلات الشريطية Tape Recorders.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الليزر

الليزر laser جهاز ألكتروني يستخدم تذبذب الذرات أو الجزئيات بين مستويات الطاقة لتوليد إشعاع كهرطيسي ...