المقوقس

المقوقس
وهو جريج بن مينا القبطي كبير القبط على عهد النبي.
كتب إليه رسول اللّه هذا الكتاب وهو:
«بسم اللّه الرحمن الرحيم من محمد بن عبداللّه ورسوله إلى المقوقس عظيم القبط سلام على من اتبع الهدى».
(أما بعد) فإني أدعوك بدعاية الإسلام، أسلم تسلم يؤتك اللّه أجرك مرتين، فإن توليت فعليك اثم القبط، «يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم أن لا نعبد إلا اللّه ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون اللّه فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون».
فكتب إليه المقوقس:
«بسم اللّه الرحمن الرحيم لمحمد بن عبداللّه من المقوقس عظيم القبط.
(أما بعد) فقد قرأت كتابك وفهمت ما ذكرت وما تدعو إليه وقد علمت أن نبيا بقي وكنت أظن أنه يخرج من الشام.
وقد أكرمت رسولك وبعثت لك بجاريتين لهما مكان من القبط عظيم وبكسوة وأهديت لك بغلة لتركبها».
فتح عمرو بن العاص مصر في زمن هذا الزعيم واتفق معه على الجزية فأغاظ ذلك قيصر الرومان وأرسل إليه يوبخه ويسفه رأيه وبعث الجيوش لمحاربة عمرو بن العاص فكان يساعد المسلمين على أعدائهم بالمؤونة حتى لا يقهروا فيعود الرومانيون عليه وعلى قومه بأشد مما كانوا حتى أتم عمرو بن العاص فتح مصر فكان له يد لا تنكر في دخول العرب إلى مصر.
وإنما فعل المقوقس ذلك لأن الرومانيين كانوا يسومون القبط سوء العذاب ويضطهدونهم لأجل دينهم حتى قتلوا منهم مرة نحو ثمانمائة ألف نسمة وهي مجزرة من أشنع مجازر التاريخ كما فصلنا ذلك في كلمة (قبط) فليرجع إليها من شاء.
ومن أراد استقصاء خبر المقوقس فليراجع تاريخ مصر في كلمتي عمرو بن العاص ومصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جرجس شلحت

جرجس شلحت (1285 ـ 1346هـ ـ 1868 ـ 1928م) جرجس بن يوسف بن رافائيل بن ...