النبي

النبي
The Prophet
كتاب وضعه بالإنكليزية الأديب اللبناني جبران خليل جبران ومن ثم نقل إلى العربية وإلى عدد غير يسير من اللغات الأخرى. يقع في ستة وعشرين فصلا تسبقها مقدمة ويتلوها وداع. وفي المقدمة تسأل امرأة اسمها (ألميترا) أو (المطرة) النبي (أو المصطفى كما دعاه جبران)، وكان على وشك مغادرة مدينة أورفليس إلى مسقط رأسه، أن يحدث القوم عن شؤون الحياة. فيستهل حديثه بالكلام على الحب ثم ينعطف إلى التحدث عن هموم الحياة اليومية، وعن الخير والشر، والدين، والموت. حتى إذا تم له ذلك ودع سامعيه ومضى لسبيله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرسائل

الرسائل Letters كتب الإنسان الرسائل منذ القدم، وما يزال. ومن أعتق الرسائل التي وصلت إلينا ...