باريس

باريس
هي عاصمة فرنسا. كانت في عهد قيصر القائد الروماني من سنة (101 ـ 44) ق.م تدعى لوكتيس وكان سكانها يسمون (باريسي) فكبرت لوكتيس هذه شيئا فشيئا على شاطىء نهر السين فاتخذها الملك كلوتيس ملك قبيلة الفرنك مقراً للملكة. ولما تولى (فيليب أوجوست) زادها تحسيناً وعمراناً. وفي القرن السابع عشر حذا حذوه لويس الرابع عشر فملأها مباني فخمة.
باريس اليوم أجمل مدن العالم وأكثرها مدنية، بل هي المظهر الكامل للمدنية الأوروبية، تركزت فيها جميع معاني الحضارة العصرية بما فيها من غث وسمين يخترقها نهر السين ويتصل جزآها على حافتيه بقناطر عديدة فيها عشرون دائرة بلدية يتبع كل منها أربعة أقسام.
كان يسكنها سنة (1328)م نحو (250,000) نسمة ثم ارتقت عمرانا فبلغ أهلها سنة (1700)م نحو (720000) نسمة ونقص أهلها سنة (1791)م فكانوا لا يتجاوزون (531000) ساكن، وزاد النقص سنة (1801)م فلم يزيدوا عن (746،547) ثم ازدادوا سنة (1831)م فبلغوا (862،785) وبلغوا سنة (1851)م (262،53،1) ثم بلغوا سنة (1861)م (1696141) وفي سنة (1871)م (1851792) وفي سنة (1886)م (450،344،2) وفي سنة (1896)م (955،512،2) وسنة (1903)م نحو خمسة ملايين.
وقد أوجد في باريس منذ سنة (1900)م قطار يسير تحت الأرض طوله نحو 81 كيلومتراً يربط أقسام باريس بعضها ببعض وقد أحصي من يركبه سنويا فبلغ (108،959،582).
باريس مع هذا كله مدينة صناعية من الطبقة الأولى وفيها من المعامل والمصانع عدد ليس بالقليل تقيت ملايين من العمال والمحترفين وقد أحصي العمال الذين يشتغلون في مصانع المواد الغذائية فبلغوا (17000) نفس وعدد الذين يشتغلون بأشياء الزينة والملابس فبلغوا (265000)، وعدد الذين يشتغلون في المباني فبلغوا (83000)، وعدد الذين يشتغلون في الموبليات فكانوا (29000) وعدد الذين ينسجون فوصلوا إلى (15500) وعدد الذين يشتغلون في الأشياء الباريسية مثل الزهور الصناعية وغيرها فبلغوا (30000).
وفوق هذا كله ففي باريس من دور العلم ومجامع العلماء والجرائد والمجلات ومعاهد التمدن مالا يستقل به وصف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عجمان

عجمان (Ajman) مدينة في الإمارات العربية المتحدة، وعاصمة إمارة عجمان خضعت للاحتلال البرتغالي فالهولندي البريطاني، ...