جمهورية فنزويلا البوليفارية

جمهورية فنزويلا البوليفارية




 

(Venezuela)

تقع جمهورية فنزويلا في شمال «أميركا الجنوبية». عاصمتها كاراكاس. يحدها «المحيط
الأطلسي» شمالاً، و «كولمبيا» غرباً، و «البرازيل» جنوباً، و «غيانا» شرقاً.
إكتشف كولومبوس فنزويلا عام 1498م ولم تكن تسكنها سوى مجموعات صغيرة من هنود البحر
الكاريبي.
في عام 1456م إحتلها الإسبانيون وحولوا أراضيها إلى مزارع كبرى لزراعة البن وقصب
السكر والذرة والقمح والبطاطا وغيرها. في عام 1718م ألحقت فنزويلا بسلطة نائب الملك
الإسباني في «غرناطة الجديدة». اعلنت الجمهورية عام 1810م وعُيِّن ميراندا أول رئيس
لها.
في عام 1814م تولى سيمون بوليفار رئاسة الجمهورية، وواصل نضاله للدفاع عن الإستقلال
بمساعدة أحد قادته أنطوان خوسيه سوكري، وضد الجيش الإسباني وكبار الإقطاعيين، ولكنه
لم يتمكن من الحصول على دعم الفلاحين الصغار الذين رأوا في حركته حركة انطلقت من
المدن وليس من الريف. وزيادة على تلك المصاعب التي واجهت بوليفار فقد وقع في تلك
السنة (1814م) زلزال عنيف أحدث أضراراً جسيمة في المناطق التي يتمركز فيها
الجمهوريون الإستقلاليون. وهي منطقة كاراكاس، بينما سلمت المناطق المؤيدة للملكية
الإسبانية. كما أن عدداً من ضباط بوليفار تخلى عنه بل تآمر عليه وخانه. ونتيجة لتلك
العوامل لم تتمكن الجمهورية الثانية من الصعود وسقطت في نهاية الأمر.
بعد الهزيمة الجديدة بدل سيمون بوليفار من خطته واعتمد خطة جديدة تعتمد التحصن أولاً
في المناطق الداخلية البعيدة ثم الزحف شيئاً فشيئاً على كاراكاس والمناطق الداخلية.
وتم له ذلك عام 1821م وفتح له طريق كاراكاس بفضل إلتحاق القائد خوسيه انطونيو بايز
الذي قدم له مساعدة قوية بالرجال والعتاد.
ثم انتقلت السلطة بعد ذلك إلى بايز حيث حكم من عام 1830م إلى 1846م معتمداً الطبقة
العسكرية التي أتت معه إلى الحكم وعلى نظام المزارع الكبرى الذي أرساه الإستعمار
الإسباني. ثم بعد ذلك حكم غوزمان بلانكو من 1863م إلى 1888م الذي كان خطيباً مفوهاً
يحظى بثقة واحترام فلاحي الأرياف وفقراء المدن. وعندما تنحى بلانكو حل محله الجنرال
سبريانو كاسترو الذي اتبع الخطوط العريضة لسياسة بلانكو. ثم قام مساعده الجنرال
خوان فيسانتي غوميز بانقلاب ضده (1908م) وحل محله. حكم غوميز من 1910م إلى 1935م.
وفي عام 1935م تلاشت فرصة الفنزويليين بموت غوميز تمثَّل بالجنرال لوبيز كونتريراس
(1935م ـ 1941م) ثم بالجنرال إبزاياس مدينا أنغاريتا (1941م ـ 1945م).
وتوالى الحكم بين الرؤساء إلى أن رسى أخيراً على هوغو شابيز ولكي لا يثير شابيز
الشكوك حول ما يمكن أن يتخذ من إجراءات إقتصادية بعد فوزه الساحق لدى المستثمرين
الأجانب حاول في أول تصريحاته طمأنة رؤوس الأموال الأجنبية بأن الوضع الجديد سيكون
أكثر إستقراراً وضماناً لتلك الأموال، لأن الإجراءات التي يطمح إلى اتخاذها تهدف
إلى القضاء على الفساد وتنظيف الهيكل الإداري من المعوقات.
عندما اندلعت حرب جزر فوكلاند بين بريطانيا والأرجنتين، كانت فنزويلا من أقوى
المؤيدين للأرجنتين وانتقدت بشدة مساندة الولايات المتحدة لبريطانيا.
وفي انتخابات الرئاسة التي جرت في كانون الأول 1988 فاز الرئيس السابق، كارلوس
بيريز، مرشح حزب العمل الديمقراطي، بسهولة. وفي العام التالي طبق برنامج للتقشف
بسبب قرض من صندوق النقد الدولي مقداره 4,3 مليار دولار. وأدت الزيادات في الأسعار
إلى وقوع اضطرابات عرفت باسم «كراكازو» قتل فيها 300 شخص. وأعلنت الأحكام العرفية،
وتبع ذلك إضراب عام، وقاطعت المعارضة الانتخابات.
في عام 1992 وقعت محاولات انقلابية ضد الحكومة راح ضحيتها 12 شخصاً. وفي 1993
استقال بيريز بعد أن اتهم بالفساد، واختير فيلا سكويز رئيساً مؤقتاً للدولة إلى أن
انتخب رفائيل كالديرا رئيس للجمهورية عام 1993.
في حزيران 1994 انهارت نصف البنوك العاملة في البلاد مما جعل الحكومة تعطل الكثير
من الحريات المدنية، لكن تم بعد عام تقريباً (تموز 1995) استعادة الحقوق الدستورية
في معظم الأقاليم.
أما بيزيز الرئيس السابق، فقد تمت محاكمته وأدين في أيّار 1996 وسجن.
وفي انتخابات كانون الأول 1998 انتخب هيجو شافيز، الذي رشح نفسه كنصير للبسطاء،
رئيساً للجمهورية. (وكان من زعماء المحاولة الانقلابية لعام 1992). وفي تموز 1999
انتخبت جمعية دستورية سيطر عليها مؤيدو شافيز، فقللت كثيراً من سلطات البرلمان
(الكونغرس) وسعت إلى فصل القضاة المشتبه في ضلوعهم في صفقات مشبوهة.
مساحتها: 882,050 كلم2.
عدد سكانها: 22,803,409.
أهم مدنها: كاراكاس، ماراكيبو، فالنسيا.
دياناتها: 96% كاثوليك، 2% بروتستانت.
عملتها: بوليفار.
متوسط دخل الفرد: 3,000دولار.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مملكة هولندا

مملكة هولندا   (Netherlands) تقع مملكة هولندا في شمال غرب «أوروبا». عاصمتها امستردام. يحدها شمالاً ...