حسن بن محمد بن حبيب بن أيوب، أبو القاسم النيسابوري

حسن بن محمد بن حبيب بن أيوب، أبو القاسم النيسابوري
(… ـ 406هـ)
الواعظ المفسر، قال عبد الغافر: إمام عصره في معاني القرآن وعلومه، وصنّف التفسير المشهور، وكان أديباً نحوياً عارفاً بالمغازي والقصص والسير، وانتشر عنه بنيسابر العلم الكثير، وسارت تصانيفه الحسان في الآفاق، وكان أستاذ الجماعة. حدّث عن: الأصم، وأبي زكريا العنبري. وذكره في كتاب «سر السرور»، وقال: هو أشهر مفسري خراسان وأقفاهم لحق الإحسان، وكان الأستاذ أبو القاسم الثعلبي من خواص تلاميذه. وقال السمعاني: كان أولاً كرامي المذهب ثم تحول شافعياً. وقال الذهبي: سمع أبا حاتم بن حبان وجماعة. وروى عنه: أبو بكر محمد بن عبد الواحد الحيري الواعظ، وأبو الفتح محمد بن إسماعيل الفرغاني، وآخرون. وصنّف في: القراءات، والتفسير، والأدب، وعقلاء المجانين. وتوفي في شهر ذي الحجة سنة ست وأربعمائة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبد الله يوسف عزام

عبد الله يوسف عزام (1360هـ ـ 1410هـ) (1941م ـ 1989م) أمير المجاهدين العرب في أفغانستان. ...