دمشق

دمشق
أقدم عاصمة في التاريخ.
دمشق هي عاصمة الجمهورية العربية السورية وأكبر مدنها سكاناً، وقاعدة محافظة دمشق التي تضم أقضية دوما، والزبداني، والقطيفة، والنبك.
تقع في الجهة الجنوبية الغربية من البلاد إلى الشمال الشرقي من جبل الشيخ في سهل فسيح ومنبسط ويمر خلالها نهر بردى الذي يسقي بساتينها وجنائنها ويطل عليها لجهة الشمال جبل قاسيون.
هي مركز محافظة دمشق ومركز مهم من مراكز التجارة والصناعة والزراعة والثقافة. تشتهر دمشق بالصناعات الكيماوية والمعدنية والكهربائية وصناعة السكاكر والحلويات والمربيات، وصناعة الغزل والنسيج بسبب انتشار زراعة القطن فيها، ومطاحن الحبوب والصناعات البلاستيكية، وصناعة الجلود والأحذية وغيرها كثير. مما يدل على أن الصناعة تمثل قطاعاً متطوراً ونشيطاً في الجمهورية العربية السورية حيث تعتمد على صناعاتها المحلية.
أسواق دمشق:
أسواق دمشق عامرة دائماً بالمنتجات والسلع، حيث تعرض أصنافاً متنوعة من السلع. ويقصدها التجار من جميع البلدان العربية والأجنبية وأهمها سوق الحميدية وهو من أهم الأسواق الشعبية وسوق مدحت باشا اللذان ما زالا يحافظان على طابعهما القديم.
وفي دمشق جامعة علمية عريقة تضم مختلف أنواع التخصص. وبها قصر آل العظم والمتحف الحربي، والمتحف الوطني، ومسجد بني أمية التاريخي، والعديد من الآثار البيزنطية والعربية وعدد كبير من المساجد التاريخية والمقامات وأهمها مقام السيدة زينب بنت علي بن أبي طالب رضي الله عنهما إلى الجهة الجنوبية وهو يستقطب العديد من الزوار الذين يقصدونه من أماكن مختلفة ومقام القائد صلاح الدين الأيوبي والعديد من العلماء والأولياء.
وفي دمشق معرض تجاري مشهور يفتح على ضفاف نهر بردى مرة كل عام. وفيها مطاران: الأول مطار المزّة وهو مطار قديم يقع إلى الغرب منها والثاني مطار حديث متطور يقع إلى الجنوب الشرقي ويبعد عنها حوالي 30 كلم. كما شيّد في دمشق العديد من الفنادق الفخمة الكبيرة. وصروح فارهة كقصر الضيافة الجديد والقصر الجمهوري الضخم ومكتبة الأسد الكبيرة، وعلى طريق المطار يتم إنشاء مركز للمؤتمرات وكذلك مدينة السينما والكلية العسكرية للبنات ومشروع ومجمع دار الأوبرا.
سبب تسميتها بـ«دمشق»:
تعتبر دمشق من أقدم العواصم وأعرقها، سميت بدمشق من الدمشقة وهي السرعة لأنهم دمشقوا في بنائها أي أسرعوا. وقيل سميت بدمشق على اسم دماشق بن قاني بن مالك بن أرفخشذ بن سام بن نوح. وقيل أول من بنى دمشق بيوراسف وقيل جيرون بن سعد بن عاد بن إرم بن سام بن نوح. بناها بعد مولد إبراهيم عليه السلام بخمس سنين. وقيل إن بانيها عازر غلام إبراهيم وكان اسمه دمشق فسميت باسمه. وقالوا إن أول حائط وضع في الأرض بعد الطوفان هو حائط دمشق وحرّان. وفي بعض التفاسير أن دمشق هي الربوة في قوله تعالى: {وآويناها إلى ربوة ذات قرار ومعين}[سورة التين، الآية: 1].
تاريخ دمشق:
كانت دمشق قاعدة الآراميين سنة 940 ق.م. إفتتحها العرب في أولى سنواتهم، ثم صارت عاصمة الخلافة الأموية. وتوالى عليها العباسيون فصارت مركزاً للشعراء يفدون إليها يمدحون الخلفاء فيها سعياً وراء التكسب المادي. ثم توالى عليها الطولونيون والإخشيديون والفاطميون والأيوبيون والمماليك. دخلها تيمورلنك سنة 1400م. وأحرقها. واحتلها العثمانيون سنة 1516 م، والمصريون سنة 1832 م بقيادة ابراهيم بن محمد علي باشا. وتشتهر دمشق بحسن عمارتها ونزاهة رقعتها وكثرة فاكهتها وكثرة مياهها. وأجمل ما فيها غوطتها التي لم ير في الدنيا مثلها. نسب إلى الأحمصي قوله: «جنات الدنيا ثلاث: غوطة دمشق ونهر بلخ ونهر الأبلّة».
مساجد دمشق:
من أهم مساجد دمشق مسجدان أحدهما في الأشعرين والآخر في برزة، ومسجد باب الشرقي، ويقال: إن عيسى عليه السلام ينزل فيه، والمسجد الصغير، ويقال إن يحيى عليه السلام قتل هناك والحائط القبلي من هذا المسجد يقال إن هوداً عليه السلام هو الذي بناه.
على أن أهم مساجد دمشق هو مسجد بني أمية أو المسجد الأموي، ويعد مثالاً رائعاً من الحسن والصنعة في العمارة. بدأ عمارته الوليد بن عبد الملك سنة 87 هـ. واستمر العمل فيه تسع سنين. وللمسجد أربعة أبواب: باب شرقي هو باب جيرون، وباب غربي يسمى باب البريد، وباب الزيادة في القبلة وباب الناطفانيين. وقالوا إن سقفه كان من الرصاص الخالص وإنه كان يتضمن سلسلة تعد بستمائة سلسلة من الذهب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عجمان

عجمان (Ajman) مدينة في الإمارات العربية المتحدة، وعاصمة إمارة عجمان خضعت للاحتلال البرتغالي فالهولندي البريطاني، ...