عباس بن فرناس

عباس بن فِرْناس
(… ـ 274هـ)(… ـ 887م)
عباس بن فرناس بن ورداس التاكريني الأموي بالولاء. أحد أساطير العلم والأدب والفن في الأندلس. نشأ في قرطبة.
تعلم القرآن الكريم ومبادىء الدين الإسلامي في الكتاتيب، ثم أخذ يرتاد الحلقات العلمية التي كانت تعقد في جامع قرطبة.
وقرأ كتب الطب وخصائص الأمراض وأعراضها وطرق الوقاية منها، وعلاج من أصيب بها.
ودرس خصائص الأحجار والأعشاب والنباتات ووقف على ما تفيد في المعالجة.
اتخذه الأمراء الأمويون طبيباً خاصاً لمعالجة الأسرة الحاكمة.
درس الفلسفة والمنطق والنجوم والعلوم الروحانية، واشتغل بالنحو ودقائق الإعراب، وصار في نحاة عصره في الأندلس.
وهكذا صار ابن فرناس متضلعاً بعدة علوم وفنون وصناعات، وآداب مختلفة فبرز على علماء زمانه حتى أطلقوا عليه حكيم الأندلس.
كسا نفسه بريش واحدة من سرقى (شقق) الحرير الأبيض لمتانته وقوته وهو يتناسب مع ثقل جسمه، وصنع له جناحين من الحرير أيضاً يحملان جسمه إذا ما حركهما في الفضاء.
وأعلن للناس أنه يريد أن يطير في الجو، وأن طيرانه سيكون من الرصافة ـ ظاهر مدينة قرطبة ـ فاجتمع الناس فيها ليشاهدوا البطل يتهاوى في سماء قرطبة.
وطار في الفضاء مسافة بعيدة عن المحل الذي وقف فوقه.
كان العباس بن فرناس أديباً شاعراً، وله شعر كثير في أغراض مختلفة كما كان موسيقياً مبدعاً، ينظم الشعر ويضع اللحن ويغني به.
من اختراعاته: صناعة الزجاج من الحجارة، فك رموز الموسيقى وإشاراتها الغامضة، وهو أول من صنع المنقالة أي الساعة لمعرفة حساب الوقت.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جرجس شلحت

جرجس شلحت (1285 ـ 1346هـ ـ 1868 ـ 1928م) جرجس بن يوسف بن رافائيل بن ...