قبَل

قبَل
به يقبل ويقبُل قبالة ضمن وكفل به و قبَلت القَبول تقبل قَبولا هبت. و قبَل فلان على الشيء قبلا لزمه وأخذ فيه. و قبَل المكان استقبله تقول: (قبَلت الماشية الوادي). و قبَلت الليلة صارت قابلة.
قبِل الشيء يقبَله قُبولا وقَبولا أخذه. و قِيل القول صدقه. و قبِلت المرأة قِبالة كانت قابلة. و قبِلَت القابلة المرأة قِبالة قبلت الولد عند الولادة و قبِلت الشاة قَبَلا صار قرناها مقبلين على وجهها. و قبِل الشيء قَبالة كفل به وضمن.
و قبَل الرجل يقبُل قبلا و قبِل يقبَل قبَلا كان بعينه قَبَل وهو في العين إقبال السواد على الأنف والقبَل هو مثل الحلول. وقيل أحسن منه وقيل إقبال إحدى الحدقتين على الأخرى أو إقبالها على عرض الأنف أو على المحجر وعلى الحاجب. وقيل إقبال نظر كل من العينين على صاحبتها.
و قُبِل القوم أصابتهم ريح القبول.
و قَبَّله لثمه والاسم القُبْلة. و قابله واجهه و قابل النعل جعل لها قبالين وقيل ثنى ذؤابة الشرك أي العقدة.
و أقبل فلانا الشيء جعله يلي قبالته و أقبل الإناء مجرى الماء استقبل به جريته.
و أقبلت الليلة و العام و الشهر مثل قبلت. و أقبل عين فلان جعلها قبلاء. و أقبل عليه نقيض أدبر عنه. و أقبل إليه أتى. و أقبل الرجل عقل بعد حماقة و أقبل على الشيء لزمه وأخذ فيه و أقبل القوم دخلوا في ريح القبول و أقبلتُ زيدا مرة وأدبرته أخرى أي جعلته مرة أمامي ومرة خلفي في المشي.
تقول: (أنا أُقبِل قُبْلك) أي أقصد قصدك وأنحو نحوك و تقبَّل العامل العمل تقبلا التزمه بعقد و تَقَبل الشيء أخذه و تَقَبل اللّه الدعاء استجابه. و تَقَبل الرجل أباه أشبهه. و تقابل الرجلان تواجها.
و اقتبل أمرَه استأنفه. و اقتبل الخطبة ارتجلها و اقتبل الرجل كاس بعد حماقة.
و استقبله حاذاه بوجهه. و أُقبِلت عينه إقبِلالا وأقبالَّت إقبيلالا كان بها قَبَل وقد تقدم معنى القبل.
و القابل الذي يأخذ الدلو من الساقي جمعه قَبَلة. واسم للعام بعد العام الحاضر. و القابلة أيضا الليلة القادمة والمرأة التي تأخذ الولد عند الولادة جمعها قوابل. و قوابل الأمر أوائله. يقال: (أخذت الأمر من قوابله) أي من أوائله وحدثانه. و القابلية حالة يكون بها الشيء متهيأ للقبول.
قِبال النعل زمامها وقيل الزمام بين الإصبع الوسطى والتي تليها وقصَيرَى و قبال حية خبيثة و القَبَالة اسم من تقبل العمل لما يلتزمه الإنسان من عمل ودين وغير ذلك. و جلس قُبالته أي تجاهه.
و قَبْل نقيض بعد وهي ظرف زمان وإذا حذف المضاف إليه ونوى معناه فقط دون لفظه بني على الضم نحو: أتيت قبلُ أي قبل الصبح وإذا نوى لفظه ومعناه أجريت بلا تنوين كأن المضاف إليه مذكور وتعرب منونة إذا لم تضف كقوله: فساغ لي الشراب وكنت قبلا. وتجري هذا المجرى بعد وفوق وتحت وخلف وقدام ونظائرهن.
و القُبْل و القُبُل نقيض الدُبُر جمعه إقبال. وتقول: (رأيته قُبُلا) أي عيانا ومقابلة و القِبَل الطاقة. تقول (مالي به قِبَل) أي طاقة و لي قِبَل فلان دين أي عنده. وتقول: (أتتني من قِبَله رسالة) أي من عنده: وتقول: (رأيته قَبَلا) أي عيانا وتقول: (رأيته قُبُلا) أي عيانا ومقابلة.
و القَبَل نشز من الأرض يستقبلك أو رأس كل أكمة أو جبل أو مجتمع رمل. والمحجة الواضحة والقَبَل في العين تقدم بيانه. و القَبَل أن تشرب الإبل الماء وهو يصب على رؤسها. وضرب من الخرز يؤخذ به، وقيل شيء من العاج مستدير يتلألأ يعلق في صدر المرأة وعلى الخيل.
وتقول: (رأيته قَبَلا) أي عيانا ومقابلة. و شاة قَبْلاء أي أقبل قرناها على وجهها.
و القَبْلة المرأة وضرب من الخرز يؤخّذ به.
ويقال: (اجعلوا بيوتكم قِبْلة ) أي متقابلة و القُبْلة اللثمة. والكفالة جمعها قُبَل.
وتقول: (رأيته قَبَليا) أي عيانا ومقابلة و القَبول ريح الصبا لأنها تقابل الدبور. جمعها قَبائل و القَبول أيضا أن تقبل العفو والعافية. و القَبول بفتح القاف وضمها الحسن والشارة. و القَبيل المرأة التي تأخذ الولد عند الولادة والكفيل والعريف والضامن والزوج والجماعة من الثلاثة فصاعدا من أقوام شتى وقد يكون من أصل واحد وربما كانوا بني أب واحد جمعه قُبْل وقُبَلاء.
و القَبيل أيضا طاعة اللّه. والدبير معصيته. وفوز القدح في القمار. وخيبته الدبير تقول: (فلان ما يعرف قبيلا من دبير) أي ما يعرف الشاة المقابلة من المدابرة. وقيل ما يعرف من يقبل عليه ممن يدبر عنه. وقيل ما يعرف نسب أمه من نسب أبيه. ومثله (ما يعرف قُبالا من دُبار).
وتقول: (رأيته قَبيلا) أي عيانا ومقابلة. و من قَبِيل ذلك أي من جهته و قُبَيل تصغير قَبَل للدلالة على قرب الزمان السابق. تقول: (جاء فلان قُبيل العصر) أي قبله بزمن يسير.
و القَبيلة واحدة قبائل الرأس للقطيع المشعوب بعضها إلى بعض ومنه قبائل العرب والقبيلة منهم بنواب واحد أنظر: عرب والقبيلة سير اللجام تقول: (لجام حسن القبائل) ويقال:(أتى في ثوب قبائل) أي رقاع و الأقبل ذو القبَل ومؤنثه قَبْلاء. و رجل أقبل ينظر إلى طرف أنفه جمعه قُبْل و الاستقبال من الزمان هو الآتي بعد الحال. و رجل مقابَل أي كريم النسب من قبل أبويه. يقال: (هو رجل مقابَل مدابَر) أي كريم الطرفين و الشاة المقابَلة هي التي قطعت من أذنها قطعة لم تبن وتركت معلقة من قُدُم فإن كانت من أُخُر فهي مدابرة.
يقال: (رجل مقتبل الشباب) أي لم يظهر فيه كبر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجامد

الجامد ما لا ينمو والاسم الجامد في النحو هو ما لا يشتق من غيره كرجل ...