محب الدين الخطيب

محب الدين الخطيب
(1303 ـ 1389هـ ـ 1886 ـ 1969م)
ولد في دمشق أواخر تموز عام 1886 م. وتلقى تعليمه الابتدائي في مدارسها، اتصل بالشيخ طاهر الجزائري. وانضم إلى حلقة دمشق الصغيرة ذات الاجتماعات السياسية. ثم مضى محب الدين إلى استانبول، حيث انتسب إلى مدرسة الحقوق فيها. وقد عمد وصديقه عارف الشهابي إلى إنشاء جمعية النهضة العربية السرية يوم 24 كانون الأول عام 1906 م. مما لفت أنظار رجال الأمن إليه، فأخذوا يلاحقونه، وكان هذا سبباً لتوقفه عن إتمام دراسته الجامعية وذهابه إلى اليمن في تشرين الأول عام 1907م للعمل فيها. ثم هاجر إلى القاهرة 1911 م. وأنشأ فيها المكتبة السلفية، وأصبح واحداً من محرري جريدة المؤيد.
انضم إلى الجمعية العربية للفتاة السرية، وكان العضو الثامن والعشرين فيها. وبقي في القاهرة إلى أن أعلنت الثورة العربية الكبرى في 10 حزيران عام 1916 م، فغادر محب الدين القاهرة إلى الحجاز، وظهرت جريدة القبلة تحمل اسم محب الدين. ثم غادر الحجاز في حزيران عام 1919م ليستقر في دمشق حتى دخول الفرنسيين إليها في تموز عام 1920 م، حيث تمكن من مغادرتها، وعاد إلى القاهرة، فاستقر فيها، وهناك أسس المطبعة السلفية ومكتبتها، وأصدر مجلة الزهراء الشهرية، وترأس مجلة الأزهر فترة من الزمن، وكان من أوائل مؤسسي جمعية الشبان المسلمين، من آثاره: تاريخ مدينة الزهراء بالأندلس، ذكر موقعة حطين، الأزهر ماضيه وحاضره والحاجة إلى إصلاحه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

علي عبد الواحد وافي

علي عبد الواحد وافي (1319 ـ 1412هـ/1901 ـ 1992م) رائد علم الاجتماع في مصر. ولد ...