محمد حميده

محمد حميده
(1833م ـ 1902م)
هو الشيخ محمد المشهور بالشيخ حمدو حميده ابن عبد المجيد النيربي المعروف بالناصر ولد سنة 1833م وتلقى علوم عصره في مدرسة القرناصية. كان يتردد الى إدلب وكفر تخاريم وحارم وديركوش ويمدح آغوات هذه البلاد ويصلونه مع عزة نفس وكرم طبع.
كان أصماً وله ديوان شعر، بارعاً في التشطير والتخميس ومن تخاميسه الفائقة التي يتغنى بها قوله:
شهيّ اللمى تحكي الأزاهر ثغرهوهيهات طيب المسك يعدل نشرهفإن زارني بدري وأظهر بشرهأقول له والليل قد مدّ شعرهعلينا وقد نامت عيون الحواسدفها أَنا قد أنفقت فيك وسائليولم تك يوماً عن ودادي بسائليوناديت لما أن تناءت عواذليترى عن يقين أنت عندي مواصليبغير رقيب بعد ذاك التباعدفيا ويح قلب في هواك تفطرامن الوجد والتبريح للعظم قد برىوحالي لا تخفى عليك كما ترىفقال وقد مالت به سنة الكرىوشرب المحيا وهو في طي ساعديلقد آن أن تلقى لدي تعطفاوتشفى أسقاماً دعتك على شفافدونك ما تهوى ترى الدهر منصفاخذ الحظ واغنم من زمانك ما صفافما كل وقت دهرنا بمساعدومن منظوماته التي أجاد فيها تخميس بردة البوصيري ومطلعها:
مالي أَراك حليف الوجد ذا أَلموساجي الطرف ترعى النجم في الظلمتالله يا من غدا في حيز العدمأَمن تذكر جيران بذي سلممزجت دمعاً جرى من مقلة بدمأَم من تباريح أشواق ملازمةلمهجة بهوى الأحباب هائمةولوعة منهم للقلب صارمةأم هبت الريح من تلقاء كاظمةوأومض البرق في الظلماء من أضموشطر قصيدة بدر الدين بن النقيب:
لي عند خديك أقساط من القبلمن أجلها عاد مني القلب في وجلوأنت ذو دولة في الحسن واسعةفوفني البعض مما لي من الحجلولا تحلني على ما كان منكسراًمن طرف أحور يسبي الغصن بالميلولا على من يصيد الأسد في شركمن الجفون ولا المرضى من المقلتوفي في كفر تخاريم من أعمال حلب سنة 1902م فدفن فيها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبد الكريم سعيد الكرمي «أبو سلمى»

عبد الكريم سعيد الكرمي «أبو سلمى» (1909 ـ 1980م). شاعر. ولد في طولكرم، فلسطين. تلقى ...