مصانع فوق القمر

مصانع فوق القمر

إننا نقف على بداية القرن الحادي والعشرين، إن ما تم تحقيقه حتى الآن يمكن أن يقودنا إلى رؤية علمية لما سوف ينجز في المستقبل، والعلماء متفائلون بإمكانية التغلب على كل المشاكل التي نعاني منها اليوم، وهم يبنون توقعاتهم على أسس علمية، فهم يتطلعون للاستفادة من الجاذبية الضعيفة للقمر في بناء مصانع فوق سطح وداخل تربة القمر، وذلك لتصنيع منتوجات ذات نوعية أفضل مما ينتج فوق الأرض، مثل الرقاقات الالكترونية للكمبيوترات والبلورات البالغة النقاء والأدوية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النجم

النجم جرم سماوي مضيء بذاته، على خلاف الكواكب السيارة والأقمار التي هي مظلمة في ذاتها ...