ناصر شاتيلا

ناصر شاتيلا
(1886م ـ م)
ولد السيد ناصر بن فارس بن خليل شاتيلا في راشيا الوادي في لبنان سنة 1886، ودرس في الجامعة الأمريكية في بيروت وتلقى علم النوطة عن اساتذة من المتفننين في القدس ثم عين معلماً لتدريس النوطة والعزف على البيانو في الجامعة الامريكية.
هاجر إلى البرازيل في 29 حزيران سنة 1909، وأقام في الريودي جانيرو مدة خمس عشرة سنة وهو يعزف على البيانو في دور السينما وبعد عشرين سنة أسس مدرسة عربية داخلية في العاصمة وأصدر جريدة الفجر فعاشت اربع سنوات، وقام بتدريس البيانو للبنات المولودين في البرازيل من السوريات واللبنانيات واستمر في التدريس إلى سنة 1932، وبعدها حضر إلى سان باولو وأصدر جريدة أبجد هوز، وفي سنة 1940 حجبت الجرائد العربية باعتبارها أجنبية وصار يؤلف روايات تمثيلية ويعيش منها، واستلم تحرير مجلة العصبة الأندلسية، وهو على جانب كبير في الثقافة الفنية، ألف مارش (حمص) وأناشيد وألحان برازيلية كثيرة، وهو العضو العربي الوحيد في الأكاديمية البرازيلية، وألف روايات تمثيلية قوية في روعة بيانها ومغزاها وهي (شهيدة الحب والوطن والابن المجهول وابنة الباشا).
اقترن في سنة 1908 من الآنسة آجيا بنت طعمه جبور) من قضاء حاصبيا ولم ينجب ولداً.
وجدير بالذكر ان اسرة آل شاتيلا لها فروع كثيرة وتتمتع بمكانة مرموقة في البلاد العربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

محمد مهدي علام

محمد مهدي علام (1318 ـ 1412هـ/1900 ـ 1992م) الكاتب الموسوعي، اللغوي. الذي يصدر كتبه باسم ...