نوري بن الشيخ عمر الملاح

نوري بن الشيخ عمر الملاح
(1882م ـ 1924م)
ولد الفنان المرحوم نوري بن الشيخ عمر الملاح بحي البياضة بحلب سنة 1882 وأسرة الملاح مشهورة بقدمها ومجدها بحلب، وكان والده كفيف البصر وحافظاً للقرآن يتناول راتباً من دائرة الأوقاف وفي سنة 1319 فتحت الحكومة مدرسة الصنايع بحلب فكان المترجم والفنان الأستاذ عبد الوهاب سيفي الحلبي من طلابها، وفي سنة 1323 أخذ الشهادة وتعلق بالفن الموسيقي والعزف على آلة العود حتى أصبح عازفاً قوياً من الطراز الأول، فكان رحمه الله إذا وجد مع أبناء الفن ابتدأ بالتقسيم الصامت على آلة العود فلا يجرؤ أي فنان على مجاراته أو مباراته ويضرب المثل بروعة تلاعبه في قلب ريشته على العود.
أخذ علم النوطة عن الفنان المشهور المرحوم علي الدرويش الحلبي وفاق بذكائه ومرانه أقرانه من الفنانين، ولما ذاع صيته الفني سافر إلى المحمرة وظل عند الأمير خزعل اثنتي عشر سنة واشتهر أمره هناك، ثم عاد إلى حلب واشتغل مع علي الدرويش ومحمد طيفور بمسرح الفنان المرحوم عبد الرحمن المصري المشهور وخلال هذه الفترة تزوج فأنجب ولده (عمر) فسار على خطى والده بالتعلق بالفن والعزف على آلتي العود والكمان في مسارح حلب.
كان رحمه الله أشقر اللون، ذا وجه جميل، مليء بالصحة، وهبه الله قوة اللسان وله قوة العزف والفن ومزية الكرم فكان يهوى الراح والمرح ويخضع للفتنة والجمال كما يخضع عشاق الطرب لفنونه.
وفاته:
وكان في نشوة من الطرب والحبور انقلبت بطرفة عين إلى حزن وشجون، فقد صعد إلى غرفته فوقع من أعلى الدرج فقضى نحبه رحمه الله في سنة 1942 وقام بواجب دفنه الفنان الشهم النبيل السيد محمد النصار الحلبي ودفن في تربة الجميلية بحلب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبدو بن الحاج محمد عبدو

عبدو بن الحاج محمد عبدو (1864 ـ 1939م) ولد هذا الفنان بحي قسطل الحرامي بحلب ...